كلوب صلاح يحتاج للراحة

كشف المدرب الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي السبب الحقيقي وراء هبوط مستوى اللاعب الدولي المصري محمد صلاح نجم الفريق هذا الموسم.

محمد صلاح يعاني منذ إنطلاقة الموسم الحالي، حيث هبط مستواه بشدة بعد أداء خرافي في الموسم الماضي، سيطر خلالها على جوائز الأفضل في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأكد كلوب في تصريحاته أن محمد صلاح يحتاج إلى الراحة والاسترخاء من أجل استعادة ثقته ومستواه المعهود الذي ظهر عليه مع الريدز في الموسم المنصرم.

ورفض كلوب الكشف عما قاله لصلاح:” لا أستطيع أن أخبركم لأن هذا الأمر بيني وبينه فقط، كما هو الحال دائماً، الشئ الوحيد الواضح أننا سنقف في موقف مثل هذا ونتحدث عنه”.

وأضاف:” لا يجب علينا الحكم على اللاعب من أهدافه ومستوياته في الموسم الماضي، الجميع يتحدث أيضا عن هاري كين، والأن سجل هدفين الأسبوع الماضي، قبل ذلك كانوا يقولون عنه أنه لم يصل لنصف مستواه في العام الماضي، هذا ما يقوله الناس دائماً، أشياء من هذا القبيل”.

وتابع:” مشكلتي هي إذا قلت الأن أنني تحدثت مع مو صلاح، فكل الناس سوف يخمنون ما قلته له، هذا يجعله أكبر بكثير مما حدث، عندما أتحدث معه، فأنا أعرف ما سأقوله”.

وأردف:” لا توجد محادثات كبيرة ضرورية ، مجرد وضع طبيعي تمامًا. حتى إيان راش لم يسجل 40 هدفاً في 10 مواسم ، موسم بعد موسم. هذه ليست طريقة عمله”.

وواصل:” صلاح يحتاج للراحة والاسترخاء من أجل العودة، فأنت كلاعب هجومي عليك أن تعمل بجد، في نهاية الموسم يعتمد مدى النجاح الذي نحققه كفريق على الجميع، ولا يوجد نجاح شخصي، جميع الجوائز متاحة للجميع، نفعل ما نفعله على أفضل وجه”.

في حين، هدأ جيني فينالدوم لاعب ليفربول من غياب تسجيل الأهداف عن صلاح قائلاً:” قلت له هي مسألة وقت وستتدفق بعدها الأهداف، أخبرته أنه يجب عليه الحصول على مزيد من الحيل”.

وأضاف:”قلت له أنني أتوقع المزيد من الحركات، مو لاعب كبير، إذا نظرت إلى ميسي وروالدو فإنهما يسجلان اهداف كثيرة، عليه أن يفعل نفس الشئ إذا أراد التنافس معهم”.

وحقق نابولي فوزاً مستحقاً على ضيفه ليفربول بهدف وحيد سجله لورنتسو إينسينيي في الدقيقة الاخيرة من المباراة التي جمعتهم على ملعب “سان باولو”.

وكان نابولي الطرف الأفضل، وصنع لاعبوه فرصا عدة للتسجيل تألق الحارس الدولي البرازيلي اليسون بيكر في انقاذ أغلبها قبل ان يستسلم في الدقيقة الأخيرة أمام تمريرة عرضية للإسباني خوسيه كايخون أمام المرمى تابعها إينسينيي بارتماءة داخل المرمى الخالي.

وانتزع نابولي صدارة المجموعة من ليفربول بعدما رفع رصيده الى 4 نقاط عقب تعادله مع النجم الاحمر سلبا في الجولة الاولى، فيما تراجع ليفربول الى المركز الثاني بفارق المواجهات المباشرة امام باريس سان جرمان.

هزيمة ليفربول أمام نابولي زادت من جراح الفريق الإنجليزي، الذي ودع مؤخرا كأس الرابطة الإنجليزية على أيدي تشيلسي، قبل أن يتعادل معه في الدوري السبت الماضي، ليخسر صدارة البريميرليغ لصالح مانشستر سيتي.

الكلمات الدليلية :
شاركـنـا !
أترك تعليق

*

code