لماذا لا ينظم ثلث مرضى السكر تناول أدويتهم

أظهرت دراسة طبية بريطانية حديثة أن ثلث مرضى السكر لا يأخذون الدواء بسبب ما يتعرضون له من آثار جانبية، وذلك حيث عكف باحثون فى جامعة (سرى) فى بريطانيا على تحليل ودراسة حالات أكثر من 1.6 مليون مريض سكر من النمط الثانى ممن ينتظم البعض منهم فى تناول العلاجات اللازمة.

وجمعت الدراسة بيانات من التجارب السريرية وعدد من الدراسات الرصدية للنظر فى معدلات الالتزام لكل من الجرعات الدوائية أو جرعات الحقن.

ووجد الباحثون أن أولئك الذين انتظموا فى تناول عقار (الميتفورمين)، وهو أكثر الأدوية شيوعا فى علاج مرض السكر النمط الثانى، وكانوا الأقل حرصا على الانتظام فى الجرعات الدوائية المحددة، مقارنة بأدوية أخرى معالجة للمرض.. كما تبين أن 30% من جرعات عقار “الميتفورمين” لا تؤخذ بالمقارنة مع نحو 23% من عقار”جليكلازيد”، و20% من عقار “بيوجليتازون”.

وشدد الباحثون على أنه من المثير للاهتمام أن عقاقير مثبتطات أنزيم DPP4 ، أحد الفئات الدوائية كان الانتظام في أخذها الأعلى بين الخيارات الدوائية الأخرى.

ويعتقد الباحثون أن التباين فى معدلات الالتزام يرجع جزئيا إلى الآثار الجانبية للأدوية المختلفة، فعقار “ميتفورمين”، عادة ما يتسبب فى أعراض بالجهاز الهضمى، مثل (الإسهال، وانتفاخ البطن)، فى حين تعد العقاقير المثبطة لإنزيم DPP4 أقل تسببا فى حدوث أية آثار جانبية.

شاركـنـا !
أترك تعليق

*

code