الإفراط فى الأطعمة الدهنية خلال يوم واحد يزيد خطر الإصابة بمرض السكر

نتائج جديدة وخطيرة كشفت عنها دراسة علمية حديثة، حيث أفادت أن تناول الطعام الدهنى خلال يوم واحد فقط يرفع خطر الإصابة بمرض السكرى من النوع الثانى.

ووفقاً لموقع صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أظهرت الدراسة أن الإفراط فى تناول الأطعمة الدهنية على مدى 24 ساعة يزيد من مستويات السكر فى الدم مع انخفاض حساسية الأنسولين، وهو ما يترتب عليه الإصابة بداء السكر من النوع الثاني.

وأوضح الدكتور “كارل هولستون” من جامعة لوجبوروج، أن مستويات السكر الزائدة يمكن أن تكون سامة، وليس هذا فقط، ولكن استمرار الإفراط فى إنتاج الأنسولين من قبل البنكرياس يمكن أن يؤدى إلى ضعف البنكرياس وعدم القدرة على إنتاج الأنسولين عند الحاجة إليه.

وأضاف الباحثون أن النتائج التى توصلوا إليها تثبت أهمية عدم الإفراط في تناول الطعام أثناء العطلة أو في أوقات الاحتفال.

ولتأكيد نتائج الدراسة، قام الباحثون بتحليل بيانات 15 من الشباب الأصحاء الذين خضعوا لاختبار تحمل الجلوكوز عن طريق الفم قبل وبعد تناول وجبة غذائية عالية الدهون وعالية الطاقة لمدة يوم واحد، وشمل طعامهم لحم الخنزير المقدد والبيض المقلى والجبن وبرجر اللحم البقرى، ثم تم قياس مستويات الجلوكوز والأحماض الدهنية، فضلا عن حساسية الأنسولين.

ووجد الباحثون أن يوما واحدا من اتباع نظام غذائى عالى الدهون يقلل حساسية الأنسولين، ويزيد بشكل كبير من مستويات السكر فى الدم، والذى يترتب عليه الإصابة بداء السكر من النوع 2 إضافة إلى أضرار الأوعية الدموية، وأمراض القلب، والسمنة، وارتفاع ضغط الدم وحتى بعض أنواع السرطان.

شاركـنـا !
أترك تعليق

*

code