اخر تحديث: اليوم الساعة 7:39 م

جنين عمره 36 أسبوعا أنقذ حياته ووالدته من الموت بطريقة لا إرادية

شرح طبيب أمراض النساء والتوليد شارل جارابودايان، بمستشفى ليل الفرنسية، حالة جنين عمره 36 أسبوعا أنقذ حياته ووالدته من الموت بطريقة لا إرادية، بعد تمزق الرحم.

كانت المرأة الفرنسية الحامل فى الشهر الثامن ونصف، توجهت للمركز الطبى وتعانى آلاما شديدة، وأجرى لها عددا من الفحوصات للتأكد من وضع الجنين، وأظهرت صورة الآشعة وجود تمزق فى الرحم يمكن أن يؤدى إلى نزيف ووفاة؛ إلا أن الغريب أن الجنين وضع ظهره فى مقابل منطقة التمزق وسد الفتحة وتفادى حدوث النزيف، وإظهار الحبل السٌرى، وأجريت بعد ذلك عملية قيصرية عاجلة لإنقاذ الجنين والأم.

وفى هذا الصدد، قال الدكتور عمرو عبد العزيز، استشارى أمراض النساء والتوليد، إن الأطباء يلجأون إلى الولادة المبكرة عند حدوث مثل هذه الحالات التى تشكل خطورة على الجنين والأم معا، وحدوث النزيف فى هذه الحالة قد يؤدى إلى الإجهاض حتما، ومع ذلك ليس كل النزيف ضارا بالجنين، إلا فى بعض الحالات مثل الصدمة التى تعرضت لها الأم خلال الحادث.

وأضاف عبد العزيز، أن هذه الأسباب الأخرى للنزيف التى قد لا تعيق الجنين وتسبب إجهاضه تشمل زراعة الجنين فى الرحم بعد التخصيب، ويمكن أن يحدث النزيف ولكن بشكل طفيف، وكذلك فى موعد الدورة الشهرية قد تسقط بعض النقط البسيطة ولا تكون مؤشرا للإجهاض وعند العلاقة الزوجية مع التحفظ على عدم القيام بذلك بشكل متكرر قد يؤدى إلى مضاعفات.

ولفت عبد العزيز، إلى أنه فى حال النزيف المصاحب لحالة إجهاض تحدث أعراض أخرى مثل مغص أسفل البطن ويجب عندها التوجه للطبيب دون انتظار لاختبار عنق رحم وإجراء السونار.

عدد زيارات : 57 مشاهده
القسم : عنايتكم

لا توجد تعليقات

اكتب تعليق